alaskaria

مدرسة ديروط الثانوية للبنين


    مغني القافلة

    شاطر

    مسترعلاء

    عدد المساهمات : 105
    تاريخ التسجيل : 05/12/2009
    العمر : 48

    مغني القافلة

    مُساهمة  مسترعلاء في الأحد يناير 02, 2011 3:55 pm

    س1 : من أين كانت القافلة قادمة ؟
    جـ : كانت القافلة قادمة من قبيلة هوازن حيث عرس ابنة خالة عبلة .
    س2 : صف ملامح شخصية كل من (عنترة وعبلة) .
    جـ : أولاً : ملامح شخصية عنترة : شاب أسمر اللون ، قوامه مثل قوام الرمح ، ذو رأس مرفوع ، صدر فسيح ، ذراعين مفتولين .
    ثانياً : ملامح شخصية عبلة :
    عيناها سوداوان ، في أذنيها قرطان من الذهب ، و كانت تلبس ثوباً معصفراً ، تضع حول رأسها خماراً من الحرير المصري
    س3 : ما الذي فعله عنترة عندما بلغ الركب (القافلة) فم الوادي ؟
    جـ : ينيخ الإبل وينزل عبلة من الهودج الذي كان على ظهر البعير .
    س4 : ماالذي قاله عنترة لعبلة عندما أناخ البعير الذي كان يحملها ؟
    جـ : قال عنترة لعبلة : منزلٌ كريم يا عبلة .
    س5 : وضح مظاهر اهتمام عنترة بعبلة خلال رحلة القافلة .
    جـ : مظاهر اهتمام عنترة بعبلة خلال رحلة القافلة :
    1 - كان يقود البعير الذي تركبه عبلة في صدر القافلة .
    2 - عندما وصل إلى فم الوادي أناخ لها البعير قائلاً لها منزلٌ كريم يا عبلة) .
    3 - رمى شملته( شاله ) على الرمل لتجلس عليها عبلة .
    4 - كان يتغنى بها في شعره .
    5 - كان يحلب لها لبناً من النوق يومياً لتشربه .
    س6 : لماذا كانت مروة بنت شداد تغير من عبلة ؟
    جـ : لأن عنترة كان يولى عبلة اهتماماً أكثر من غيرها من فتيات عبس .
    س7 : ما الذي فعله عنترة عندما فرغ من إناخة الإبل ؟
    جـ : الذي فعله عنترة عندما فرغ من إناخة الإبل :
    1 - فرق العبيد والأتباع إلى فرق .
    2 - أمر بعضهم أن يذهبوا لسقاية الإبل ، وأمر آخرين أن يقيموا أخبية (خيام) النساء بالقرب من الماء .
    3 - أمر البعض الآخر أن يقيدوا النيران لإعداد الطعام .
    4 - أما عنترة فذهب إلى ناقة بيضاء حلب منها في إناء ، ثم وضعه في الظل فوق صخرة عالية ليبرد في الهواء ليعطيه لعبلة .
    س8 : لماذا دار عنترة بحصانه حول الوادي ؟ وعلام يدل ذلك ؟
    جـ: دار عنترة بحصانه حول الوادي ليطمئن أن المكان آمن ، وأن ليس هناك ما يخشاه
    ـ يدل ذلك على حذره وحيطته وخوفه على عبلة والقافلة .
    س9 : لماذا كان عنترة يكتم في نفسه ذكريات أحلامه ؟
    جـ : لأنه لا يستطيع أن يبوح بحبه لعبلة التي هي ابنة مالك سيد القبيلة في
    حين أنه عبد من عبيد شداد .
    س10 : بم لقبت مروة بنت شداد عنترة ؟ ولماذا ؟
    جـ : لقبته بأنه عبد عبلة ؛ لأنه كان يولى عبلة اهتماماً أكثر من غيرها .
    س11 :{إن الغيرة لتأكل قلوبهن كما قالت سمية منذ حين} من القائل لهذه العبارة ؟ ولمن قالها ؟
    جـ : القائل : عبلة ، وقالتها لعنترة .
    س12 : ماذا طلبت الفتيات من عنترة ؟ وما موقف عنترة منهن ؟
    جـ : طلبت الفتيات من عنترة أن ينشد الشعر لهن إلا أنه رفض قائلاً : بأنه لن يقول شيئاً حتى تأذن له سيدته عبلة .
    س13 : لماذا قالت عبلة {حسبك يا عنترة إنك تجرئهن على} ؟
    جـ : لأنه منع الفتيات أن ينتزعن منه الشراب ، وأصر على أن يقدمه لعبلة قائلاً : هذا شرابك يا سيدتي.
    س14 : ما الذي يفعله عنترة عندما كان ينشد الشعر ؟
    جـ : الذي يفعله عنترة عندما كان ينشد الشعر هو :
    1 - كان يمثل مواقفه في القتال حيناً وطعناته في العدو حيناً
    2 - أو يصف فرسه في معمعة الحرب أو سقوط الأبطال ملطخين بالدم .
    3 - ثم بعد ذلك يصف محاسن فتاته ونبل أخلاقها .
    س15 : لماذا ذهبت عبلة إلى خبائها غاضبة ؟
    جـ : لأنها رأت الفتيات ينشدن الشعر ويصفقن بعد أن جمعتهن مروة وتعالت ضحكاتهن وهن يعبثن بعبلة .


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 3:53 am